مشروع استزراع وتوطين النخيل

DSC_0525

استمرت المنظمة عبر مكتبها في ولاية البحر الأحمر محلية عقيق جنوب طوكر مشاركة سكان الريف البعيد بتلك الولاية أحلامهم البسيطة والمتمثلة في توفير المياه الصالحة للشرب وأسباب العيش الكريم ؛ ففي الأيام الفائتة وقف المدير التنفيذي للمنظمة ميدانيا علي تفاصيل تنفيذ مشروع آبار المياه والذي يستهدف سبع مناطق خالية تماما من محطات المياه ، كما أشرفت المنظمة علي سير تنفيذ مشروع استزراع وتوطين النخيل وثقافة البستنة والذي يحتوي علي سبع مزارع  ستة منها بالبحر الأحمر في مناطق : درهيب ، عيتربا ، قرورة ، عندل ، دولبياي ، عدوبا تهمبوك ، كل مزرعة بمساحة 5 أفدنة مقترنة ببئر ارتوازي يعمل بالطاقة الشمسية ، وعن واقع التنفيذ ، قد انتهت مرحلة الأعمال الفلاحية والتي شهدت تفاعل كبير من تلك المجتمعات فالشهادة لله أنهم كانوا اشد حرصا من فريق المنظمة علي انجاز العمل وإتمامه بكفاءة فقد ظلوا مشمرين سواعدهم للعمل دائما ، كما انتهت مرحلة إنشاء وتركيب الآبار الزراعية والتي بدأت مياهها تتدفق علي المساحات التي جهزت ببراعة من المزارعين ذوي الهمم العالية ، ويفترض أن تنتهي المرحلة الأخيرة من هذا المشروع والمتمثلة في الاستزراع بنهاية مايو القادم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *